أعراض القولون العصبي وطرق العلاج طبيعاً

_العصبي_وطرق_العلاج_طبيعاً.jpg

 

القولون العصبي هي حالة مرضية قد يعاني بعض المصابين به من أعراض القولون العصبي البسيطة، لكن قد تكون الأعراض بالنسبة للآخرين كبيرة وتعطل حياتهم اليومية، وفي هذا الموضوع سوف نتحدث عن القولون العصبى وكيفية علاجه.

نظرة عن مرض القولون العصبي

يعرف القولون العصبي أيضًا بالقولون التشنجي والتهاب القولون المخاطي، وهي حالة منفصلة عن أمراض الأمعاء الالتهابية ولا تتعلق بظروف الأمعاء الأخرى، بل هو مجموعة أعراض معوية تحدث معًا، وتختلف أعراض القولون العصبي في شدتها ومدتها من شخص لآخر، ومع ذلك قد تستمر لمدة 3 أيام على الأقل في الشهر، ويمكن أن يسبب القولون العصبي تلفًا معويًا في بعض الحالات، ومع ذلك هذا ليس شائعًا.

اعلم عزيزي القارئ أن القولون العصبي لا يزيد من خطر الإصابة بسرطانات الجهاز الهضمي، ولكن يمكن أن يكون له تأثير كبير على حياتك.

اقرأ أيضا اعشاب للقولون والمعدة

اقرأ أيضا اعشاب لتنظيف القولون

.الامراض

أعراض القولون العصبي

ليس من غير المألوف أن يعاني الأشخاص المصابون بالقولون العصبي من نوبات من الإمساك والإسهال، وتختفي أعراض القولون العصبي مثل الانتفاخ والغازات عادةً بعد حركة الأمعاء.

والأعراض ليست دائما مستمرة، ومع ذلك قد يعاني بعض الأشخاص من أعراض مستمرة، ومن أبرز الأعراض الشائعة ما يلي..

ألم في بطنك

أحد الأعراض الأكثر شيوعًا للإصابة بالقولون العصبي هو عدم الراحة أو الألم في البطن، وقد تعاني من تقلصات في المعدة بعد تناول الوجبة، وقد تتحسن بعد إجراء حركة الأمعاء.

قد ينتج هذا الألم أو الانزعاج عن الأعصاب الحساسة للغاية في أمعائك، يقترح خبراء من المعهد الوطني للسكري وأمراض الجهاز الهضمي والكلى، إذا كنت مصابًا بالقولون العصبي فقد يعالج دماغك إشارات الألم من الأمعاء بشكل مختلف عن المعتاد.

  • الانتفاخ في بطنك

إذا كانت معدتك غالبًا ما تشعر بالانتفاخ، فقد تكون علامة على الإصابة بالقولون العصبي، ويؤدي انتفاخ البطن إلى الشعور بالضيق والامتلاء، وقد تبدو معدتك أيضًا منتفخة بشكل واضح.

  • غازات أو انتفاخ البطن

غالبًا ما يتسبب القولون العصبي في الغازات، أو انتفاخ البطن، وبعض الأطعمة والمشروبات يمكن أن تجعل هذا العرض أسوأ، على سبيل المثال قد تحدث الغازات بعد تناول هذه الأطعمة..

  1. فاصوليا.
  2. الكرنب.
  3. أي نوع من منتجات الحليب.
  4. الأطعمة الغنية بالدهون، مثل الدهون الحيوانية والجبن والمنتجات المقلية.
  5. المشروبات التي تحتوي على مادة الكافيين.
  6. يمكن أن يؤدي تناول الأطعمة الغنية بالألياف إلى انتفاخ البطن.
  • الإمساك

قد تكون مصابًا بالإمساك المرتبط بالقولون العصبي إذا كنت تعاني منه أقل من أربع مرات في الأسبوع.

والإمساك يمكن أن يكون غير مريح للغاية، ويمكن أن يؤدي الإمساك المزمن إلى مضاعفات مثل البواسير، والشقوق الشرجية.

  • الإسهال

إذا حدث لك الإسهال عدة مرات في اليوم، فربما يكون له علاقة بالقولون إذا، ويمكن أن يسبب أيضًا الشعور بالإلحاح عندما تحتاج إلى حركة الأمعاء.

  • ألم القولون العصبي

قد تشعر بألم القولون العصبي مثل التشنج، مع هذا التشنج سيكون لديك أيضًا تجربتان على الأقل من التجارب التالية:

  • بعض الراحة من الألم بعد حركة الأمعاء.
  • تغير في عدد مرات تبرزك في حركة الأمعاء.
  • تغييرات في طريقة ظهور البراز.

 

أسباب القولون العصبي

السبب الدقيق وراء الإصابة بالقولون العصبي غير معروف، وقد تشمل الأسباب المحتملة القولون أو الجهاز المناعي شديد الحساسية، حيث يحدث التهاب القولون العصبي التالي للعدوى بسبب عدوى بكتيرية سابقة في الجهاز الهضمي.

ويمكن أن تختلف العمليات الفيزيائية المتضمنة في القولون العصبي، ولكنها قد تتكون من:

  • تباطؤ أو تشنج حركات القولون، مما تسبب في تقلصات مؤلمة.
  • مستويات السيروتونين غير طبيعية في القولون، مما يؤثر على الحركة وحركات الأمعاء.
  • مرض الداء البطني الخفيف الذي يتلف الأمعاء.

 

محفزات القولون العصبي

بالنسبة للعديد من الأشخاص، فإن مفتاح إدارة أعراض القولون العصبي هو تجنب المحفزات، ويمكن أن تكون بعض الأطعمة بالإضافة إلى التوتر والقلق من أبرز أسباب حدوث القولون العصبي لدى العديد من الأشخاص.

وبعض الأطعمة من الأسباب الشائعة للعديد من الأشخاص المصابين بالقولون العصبي، ومع ذلك قد يكون لبعض هذه الأطعمة تأثير أكبر عليك من غيرها.

يمكن أن يساعد التعرف في المواقف المتقدمة التي قد تزيد من مستويات التوتر والقلق لديك، يمكن أن يمنحك هذا الوقت إما للتخطيط لتجنب هذه المواقف عندما يكون ذلك ممكنًا أو تطوير استراتيجيات للحد من التوتر والقلق.

 

تشخيص القولون العصبي

قد يكون طبيبك قادرًا على تشخيص القولون العصبي وفقًا للأعراض، وقد تتخذ أيضًا خطوة أو أكثر من الخطوات التالية لاستبعاد الأسباب المحتملة الأخرى للأعراض:

  • إذا كنت تتبع نظامًا غذائيًا معينًا أو تقطع مجموعات غذائية محددة لفترة لاستبعاد أي حساسية غذائية.
  • فحص عينة البراز لاستبعاد الإصابة.
  • إجراء اختبارات الدم للتحقق من فقر الدم واستبعاد مرض تفشي المرض.
  • إجراء تنظير القولون.
  • عادةً ما يتم إجراء تنظير القولون فقط إذا اشتبه طبيبك في أن أعراضك ناتجة عن التهاب القولون أو مرض الأمعاء الالتهابي أو السرطان.

 

 

علاج القولون العصبي

يهدف العلاج لتخفيف أعراض القولون العصبي، وربما يطلب طبيبك إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة، وعادة ما يقترح العلاجات المنزلية، وإليكم أبرز طرق العلاج..

  • الأعشاب

بالنسبة لبعض الأشخاص، ساعدت إضافة البهارات والأعشاب مثل الزنجبيل والنعناع والبابونج على تقليل بعض الأعراض.

  • حمية القولون العصبي

بالنسبة لبعض الأشخاص يمكن للتغييرات الغذائية أن تقطع شوطا طويلا في المساعدة على تخفيف أعراض القولون العصبي، نظرًا لأن الأعراض تختلف بين الأشخاص المصابين بهذه الحالة، يجب أن تختلف طرق تغيير النظام الغذائي.

  • العلاجات المنزلية

قد تساعد بعض العلاجات المنزلية أو تغييرات نمط الحياة في تخفيف أعراض القولون العصبي، وتتضمن أمثلة تغييرات نمط الحياة هذه ما يلي:

  • ممارسة الرياضة

بالنسبة للعديد من الأشخاص، تعد الرياضة طريقة مجربة وحقيقية لتخفيف التوتر والاكتئاب والقلق خاصة عندما يتم ممارسة الرياضة باستمرار، وتوصي جمعية القلب الأمريكية بممارسة الرياضة لمدة 30 دقيقة في اليوم ، خمسة أيام في الأسبوع.

  • الاسترخاء

يمكن أن يكون دمج تقنيات الاسترخاء في روتينك اليومي مفيدًا للجميع ، خاصةً إذا كنت تعيش مع القولون العصبي، وتصف المؤسسة الدولية لاضطرابات الجهاز الهضمي الوظيفية ثلاث تقنيات للاسترخاء ثبت أنها تقلل من أعراض القولون العصبي، وتتضمن هذه التقنيات “التنفس البطني، استرخاء العضلات التدريجي، التصور الإيجابي”.

  • تناول الألبان بسهولة

بعض الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز لديهم القولون العصبي إذا كنت واحدًا منهم، يمكنك تجربة تناول الزبادي بدلًا من الحليب لمتطلبات الألبان أو التفكير في استخدام منتج إنزيمي لمساعدتك على معالجة اللاكتوز.

 

الأطعمة التي يجب تجنبها مع القولون العصبي

قد تستغرق إدارة نظامك الغذائي عندما يكون لديك متلازمة القولون العصبي وقتًا إضافيًا قليلًا ولكنها غالبًا ما تستحق الجهد، قد يساعد تعديل الكميات أو التخلص من بعض الأطعمة مثل منتجات الألبان والأطعمة المقلية والسكريات غير القابلة للهضم والفول على تقليل الأعراض المختلفة، ومن هذه الأطعمة..

  • فاصوليا.
  • الكرنب.
  • قرنبيط.
  • بروكلي.
  • الكحول.
  • شوكولاتة.
  • قهوة.
  • مشروب غازي.
  • منتجات الألبان.

في النهاية عزيزي القارئ اعلم أنه يمكنك اتخاذ خطوات لمنع أعراض القولون العصبي أو تخفيفها، و تعد إدارة الضغط النفسي والحرص على اتباع نظام غذائي صحي ومناسب من أفضل الطرق لتخفيف الأعراض من المنزل، ويمكنك التحدث إلى طبيبك إذا كنت غير متأكد من تقنيات أسلوب الحياة التي يجب تجربتها.

أرسل استشارتك.. على الرابط التالي لدعم كامل تحت إشراف الفريق الطبي للدكتور احمد ابو النصر.

ارسل استشارتك الان

المراجع :


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



موقع الدكتور احمد ابو النصر

يسعدنى تلقي طلباتكم و استشارتكم في جميع طرق التواصل المتواجدة في موقعي لتقديم خدمة مثالية وسريعة من أجل صحة آمنة لكم

جميع الحقوق محفوظة © لموقع الدكتور احمد ابو النصر 2018-2019
المواد المنشورة في الموقع هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها أستشارة طبية او توصية علاجية


اعلي الصفحة


إتصل بنا

Phone : 00201281110113

Email : consultations@ahmedabuelnasr.com

Address :

9 شارع عمان متفرع من شارع محي الدين ابو العز العيادة بجوار مسجد ابو بكر الصديق .