ما هو حجم البروستاتا الطبيعي؟

_هو_حجم_البروستاتا_الطبيعي؟.jpg

 

حجم البروستاتا الطبيعي يكون في حجم ثمرة الجوز، وتوجد البروستاتا بين المثانة والقضيب أمام المستقيم، قد تتسبب بعض الأمراض التي تُصيب البروستاتا في منع تدفق البول لخارج جسمك لذلك يجب علاجها فورًا.

ما هو حجم البروستاتا الطبيعي في جسمك ؟

سنوضح لك في هذا الموضوع حجم البروستاتا الطبيعي لتكون على علم بهذه المعلومة، ونقولك لك أن حجم البروستاتا يكون قريب من حجم ثمرة الليمون الصغيرة بمعدل يتراوح “٢.٥ سم سُمك – ٣ سم طول – ٤ سم عرض” بينما يمثل وزنها ما بين ١٤ الى ٢٥ جرام.

كما يجب أن نقول لك أن هذه الغدة تصل إلى الحجم الناضج للبروستاتا لديك في المرحلة العمرية التي تتراوح ما بين 10 و14 عام.

يزداد حجم غدة البروستاتا مع تقدمك في العمر ووصولك مرحلة الشيخوخة، ‏حتى يصبح حجمها بعد تجاوزك لعمر الستين ضعف أو ثلاثة أضعاف حجمها الأصلي.

 

نبذة عن البروستاتا ووظائفها في جسمك :

البروستاتا هي غدة صغيرة ويكون حجم البروستاتا الطبيعي بنفس حجم حبة الجوز، تقع هذه الغدة بين المثانة و العضو الذكري “القضيب”، حيث ينتقل البول من المثانة إلى القضيب عبر الإحليل الذي يمر في مركز البروستاتا.

أما بالنسبة لوظيفة البروستاتا فتقوم بإفراز سائل يعمل على تغذية الحيوانات المنوية وحمايتها، وعندما يُطلق هذه السائل إلى الإحليل خلال عملية القذف يخرج مع الحيوانات المنوية على شكل سائل منويّ يُعرف “بالمني” حيث تشارك البروستاتا بنسبة 15-30% من حجم السائل المنويّ المفرز.

اقرأ أيضاَ اسباب احتقان البروستاتا

وتعرف أيضاَ على البروستاتا عند الرجال والضعف الجنسي

العلاقة بين تضخم البروستاتا والانتصاب :

أثبتت الدراسات وجود تأثير سلبي بين تضخم البروستاتا الحميد وزيادة حجم البروستاتا الطبيعي والتأثير الضار على القدرة الجنسية وعلى عملية الإنتصاب لديك وبشكل خاص إذا كنت تعاني من أعراض تضخم البروستاتا بالمرحلة المتأخرة من المرض، لكن الخبر الجيد أن قدرتك الجنسية ستعود كما كانت طبيعية بمجرد علاج أعراض هذا التضخم، وتوجد أعراض للمشاكل الجنسية المرتبطة بتضخم البروستاتا الحميد والتي يمكن أن نوضحها .. على النحو التالي :

  • تعرضك إلى مشاكل في عملية انتصاب العضو الذكري “القضيب” والتي تكون إما في عملية انتصاب العضو نفسه أو في المحافظة على استمرار عملية الانتصاب بشكل كافي أثناء الجماع لإتمام العلاقة الحميمة.
  • إصابتك بمشاكل في عملية القذف والتي تكون بقلة كمية السائل المنوي أو عدم حدوث قذف من الأساس، كما أنه في بعض الحالات يصاحب القذف ألم أو شعور بعدم الإرتياح خلال هذه العملية.
  • حدوث انخفاض ملحوظ في رغبتك الجنسية، وتحديدًا إذا كنت تعاني من أعراض متقدمة بسبب إنسداد مجرى البول، مع حالة من عدم الاستمتاع بالعلاقة الجنسية.

 

تعرف على أمراض البروستاتا :

تؤثر توجد مجموعة من أمراض البروستاتا والتي قد تؤثر على حجم البروستاتا الطبيعي وتسبب لك بعض الأعراض المزعجة، والتي يجب عليك علاجها للتخلص منها .. وتشمل هذه الأمراض ما يلي :

  • التهاب البروستاتا :

أولًا يجب أن نقول لك أنه يوجد فرق بين تضخم البروستاتا الذي ينتشر بصورة كبيرة في مرحلة الشيخوخة وبين مرض التهاب البروستاتا الذي قد يحدث لك في أي مرحلة عمرية بعد البلوغ، كما أنك قد تكون مصاب بمرض التهاب البروستاتا

من الحالة المزمنة وأنت لا تشعر بأعراض.

أيضًا قد تشكو من أعراض متعددة في هذه الحالة مثل آلام وأعراض التهاب غدة البروستاتا مع أن التحاليل المخبرية لا تظهر أي جراثيم، حيث أن هناك جراثيم أوتحديدًا الفيروسات التي تصيب غدة البروستاتا والتي لا يمكن كشفها بالتحاليل المخبرية البسيطة ذلك لأنها تكون جراثيم غير ضارة ومتعايشة مع غدة البروستاتا في نتائج التحاليل المخبرية.

وبهذه الحالة قد يصف الطبيب لك الأدوية الحيوية لفترة طويلة دون تحسن بل قد تزيد هذه الأدوية الأمر سوءاً، لذلك ننصح باللجوء إلى العلاج بخلاصات النباتات الطبية التي ستمنحك نتائج فعالة وآمنة في مثل هذا النوع من الأمراض وذلك بدلًا من أن تمتلئ الربوستاتا بالصديد لاحتوائها على الكثير من الحويصلات إذا تم العلاج  بالأدوية ويصبح من الصعب أن يصل إليها المضاد الحيوي، أما النباتات الطبية فلها خصائص علاجية تمكنها من عبور الأنسجة حتى تصل إلى مناطق الالتهاب في الغدة وأيضًا إلى خلايا البروستاتا ذات العصارة الحامضية.

  • احتقان البروستاتا :

يعني مرض احتقان البروستاتا الزيادة غير الطبيعية للدورة الدموية لتكون أعلى من معدلها الطبيعي، حيث يزداد حجم البروستاتا الطبيعي مع إصابتك ببعض الأعراض المزعجة.

بالنسبة لأسباب تعرضك إلى مرض احتقان البروستاتا فتوجد مجموعة من الأسباب .. التي تشمل الآتي :

  1. زيادتك في ممارستك العادة السرية.
  2. نتيجة المعاشرة الجنسية بين الزوجين الغير منتظمة بالتفريط أو الإسراف.
  3. كما قد يحدث لك احتقان البروستاتا أيضًا في حالة الكبت الجنسي.
  4. بسبب العزل والذي يعني إنزال المني خارج المهبل.
  5. خلال وجود التهابات في البروستاتا. 
  6. ميلك إلى شرب الكحول والمشروبات الروحية.
  7. اسرافك في شرب المنبهات المحتوية على مادة الكافيين مثل “الشاي ، القهوة، المياه الغازية”.
  8. زيادة تناولك للأكلات الحارة والحريفة.
  •  تضخم البروستاتا الحميد :

بسن الشيخوخة ومع تقدم العمر تزداد فرصك بالإصابة بحالة تضخم البروستاتا الحميد حيث يزداد حجم البروستاتا الطبيعي وتتضخم بسبب إضطراب توازن الهرمونات الجنسية في جسمك وهي حالة شائعة لدى كبار السن، ينتج عن هذا المرض بعض الأعراض المزعجة لأنه مرض يؤثر في مجرى البول .. وتشمل هذه الأعراض ما يلي :

  1. حاجتك الملحة والعاجلة للتبول.
  2. مرورك بتكرار عملية التبول وبشكل خاص حالة التبول الليلي.
  3. تعرضك إلى صعوبة بدء التبول، مع الانسياب الضعيف لتدفق البول، أو حتى توقف مرور البول عدة مرات أثناء التبول.
  4. عدم قدرتك على إفراغ المثانة بشكل كامل. 

أما الأعراض الأقل إنتشارًا لتضخم البروستاتا الحميد .. تكون كالتالي :

  1. عدم قدرتك على التبول. 
  2. خروج دم في البول. 
  3. تعرضك إلى عدوى المسالك البولية. 
  • التهاب البروستاتا :

يحدث مرض التهاب البروستاتا لديك في أي مرحلة عمرية إلا أنه أكثر إنتشارًا خلال المرحلة العمرية التي تتراوح أما بين سن الثلاثين والخمسين سنة، ويوجد أنواع من التهاب البروستاتا .. مثل :

  1. التهاب البروستاتا الجرثومي الحاد : والذي يصيبك بشكل مفاجئ بسبب عدوى بكتيرية وتشمل أعراضه “الحمى والقشعريرة، وظهور الدم في البول”.
  2. التهاب البروستاتا الجرثومي المزمن : وهو مرض نادر تعرضك له كما يصعب علاجه حيث تتكرر فيه العدوى البكتيريّة بشكل مستمر.
  3. التهاب البروستاتا المزمن : حيث تعرف هذه الحالة بمتلازمة ألم الحوض المزمن ، ويعتبر مرض منتشر نوعً ما وينتج عنه بعض الأعراض مثل “ألم في أسفل الظهر وأعلى الفخذ، وأيضًا بمقدمة العضو الذكري” كما قد تشعر بألم خلال عملية القذف بسبب هذا المرض. 
  • سرطان البروستاتا :

خلال حديثنا في هذا الموضوع عن حجم البروستاتا الطبيعي يجب أن نوضح لك مخاطر مرض سرطان البروستاتا حيث أنه هو المرض الأخطر بين أمراض البروستاتا جميعها، وللأسف الأسباب المؤدية لإصابتك بسرطان البروستاتا غير معروفة إلى الآن، لكننا يمكن أن نحتسب التقدم في العمر ووجود تاريخ مرضي في العائلة بالإصابة بالمرض من ضمن العوامل المسببة لهذا النوع من السرطان.

حيث لا ينتشر سرطان البروستاتا في مراحله الأولى إلى أجزاء أخرى من جسمك لكن هناك أنواع أخرى من سرطان البروستاتا تصل فيها الخلايا السرطانية إلى مجرى الدم واللمف لتنتشر إلى أجزاء أخرى في جسمك.

 

بعد أن تعرفنا على حجم البروستاتا الطبيعي .. إليك أعشاب مفيدة لعلاج أمراض البروستاتا :

توجد مجموعة من النباتات الطبية التي يمكنها أن تدعم البروستاتا وتساعدك في علاج أمراضها بطريقة طبيعية آمنة .. ومن هذه النباتات الآتي :

  • البلميط المنشاري :

يستخدم البلميط المنشاري علاج أورام البروستاتا وتضخمها، حيث يقوم بزيادة إدرار البول لديك ومنع تجمع السوائل الزائدة في جسمك.

  •  بذور القرع :

تفيدك بذور القرع  أو كما تعرف بإسم البذر الأبيض في زيادة إدرار البول وتقليل حجم البروستاتا وإزالة التضخم الموجود بها.

  • عرق السوس :

يقوم نبات العرقسوس بمنع تحول الهرمونات الذكورية المسببة لتضخم غدة البروستاتا، ليحميك في هذه الحالة من الإصابة بتضخم البروستاتا بفعالية ليحافظ بذلك على حجم البروستاتا الطبيعي .

  • البندورة :

تتضمن البندورة في تركيبتها على مادة “الليكوبين” وهي نوع من مضادات الأكسدة القوية التي تمنع الإصابة بسرطان البروستاتا بالإضافة إلى أنها تقوم بتقليل حجم البروستاتا ومنع تضخمها، كما تمنع حدوث أكسدة للكوليسترول المسبب لتضخم هذه الغدة. 

عرضنا لك من خلال سطور هذا الموضوع كل المعلومات التي تخص غدة البروستاتا من تعريفها إلى شرح الأمراض التي تصيبها بالإضافة إلى عرض علاجها بالنباتات الطبية.

 

المراجع :

 


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



موقع الدكتور احمد ابو النصر

يسعدنى تلقي طلباتكم و استشارتكم في جميع طرق التواصل المتواجدة في موقعي لتقديم خدمة مثالية وسريعة من أجل صحة آمنة لكم

جميع الحقوق محفوظة © لموقع الدكتور احمد ابو النصر 2018-2019
المواد المنشورة في الموقع هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها أستشارة طبية او توصية علاجية


اعلي الصفحة


إتصل بنا

Phone : 00201281110113

Email : consultations@ahmedabuelnasr.com

Address :

9 شارع عمان متفرع من شارع محي الدين ابو العز العيادة بجوار مسجد ابو بكر الصديق .