الدليل الكامل لنظام الكيتو دايت

_الكامل_لنظام_الكيتو_دايت.jpg

 

البحث عن أنظمة غذائية لفقدان الوزن الزائد أمر يسعى الجميع للوصول إليه، ولأننا نسعى أيضًا إلى طرح بكافة البدائل الممكنة، فسوف نخبركم الأن في هذا المقال بنظام الكيتو دايت بالتفصيل من الألف إلى الياء.

أولاً : ما هو نظام الكيتو دايت؟!

بمنتهى البساطة هو عبارة عن نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات ومتوسط البروتين مرتفع الدهون، يعمل على استبدال النشويات بشكل كبير بالدهون، وهذا يؤدي إلى أن الجسم يعمل بشكل سريع وفعال للغاية في حرق الدهون، بل أنه يُطلق على الجسم في هذا النظام “آلة حرق دهون”.

بمعنى أن فكرته تقوم على الحصول على السعرات الحرارية عن طريق البروتين والدهون وليس عن طريق الكربوهيدرات كما هو شائع في العادي، وهذا بدوره يُساعد على خفض الوزن بشكل كبير.، وعلى الرغم من أن تحديد النسب الذي يتناولها الشخص مختلفة، ولكن أجمعت أغلب المصادر أن نظام الكيتو دايت يشمل ما يلي :

  • دهون بنسبة 55 : 60 % 
  • بروتين بنسبة 30 : 35 % 
  • كربوهيدرات بنسبة 5 : 10 % 

ومن الجدير بالذكر أن ميزة هذا النظام أنه لا يُعرض الشخص للشعور بالجوع والرغبة في تناول الطعام مثل العديد من الأنظمة الأخرى، والأن ابتداء من الفقرة القادمة سوف نبدأ في تناول كل ما يتعلق بهذا النظام وسوف تجد إجابة على أي سؤال يُمكن أن يراودك عن نظام الكيتو.

 

ثانيًا : ما هي أنواع نظام الكيتو دايت؟! 

1- النظام الكيتوني القياسي

يُطلق أيضًا على نظام الكيتو كلمة “كيتوني” والمقصود بالنظام القياسي هنا هو النظام المنخفض كربوهيدرات ومعتدل بروتين ومرتفع دهون، بمعنى أنه النظام الشهير والمتعارف عليه للكيتو، غالبًا ما يحتوي على 75% دهون و20% بروتين و5% كربوهيدرات.

2- النظام الكيتوني الدوري

وهو يعتمد على التبديل في الأيام بمعنى أن يمر على الشخص فترات يتعرض لنسبة عالية من الكربوهيدرات، مثل يومان كربوهيدرات مرتفعة و5 أيام من نظام الكيتو الطبيعي الذي ترتفع فيه الدهون والبروتين.

3- النظام الكيتوني المستهدف 

وفي هذا النظام يسمح بإدخال الكربوهيدرات فقط خلال التمارين الرياضية.

4- النظام الكيتوني عالي البروتين 

هذا النظام أشبه بالنظام القياسي الذي ذكرناه في أول نقطة، ولكنه يعتمد على إدخال البروتين بكميات أعلى، على سبيل المثال قد يتمثل فيما يلي 60% دهون 35% بروتين و5% كربوهيدرات. 

 

ثالثًا : كيف يعمل نظام الكيتو دايت؟!  

عندما يتم تناول أقل من 50 جرامًا من الكربوهيدرات يوميًا فهذا سوف يؤدي إلى ضعف مستوى السكر في الدم “الجلوكوز” والذي يعتبر مصدر نشاط وطاقة الجسم، وهنا يبدأ الجسم في حرق وتفتيت الدهون للحصول على الطاقة، وتعرف هذه العملية باسم “الكيتوسس” أو “الكيتوز” ويتم خلالها حرق الدهون خلال الـ 24 ساعة بشكل متواصل. 

 

رابعًا : من يتناول نظام الكيتو؟! 

بطبيعة الحال فهذا النظام مُخصص لمن يريد التخلص من الوزن الزائد، خاصة وإن كان يُعاني من صعوبة في حرق الدهون الزائدة. 

ولكنه مفيد أيضًا مع “مرضى الصرع” فقد تم استخدام هذا النظام في أوائل القرن الماضي في علاج الصرع عند الأطفال، ومن هذه اللحظة تم اكتشاف وملاحظة أهميته في انقاص الوزن. 

بجانب أن هناك عدد من الفوائد الأخرى لهذا النظام وسوف نتناولها بكل تأكيد في فقرة منفصلة خلال هذا المقال. 

 

خامسًا : من لا يجب أن يتناولوا نظام الكيتو دايت؟! 

على الرغم من أنه نظام أمن، ولكن هناك بعض الأشخاص الذين قد لا يُناسبهم هذا النظام ويجب أن يلجأوا لاستشارة الطبيب المُعالج، مثل : 

  • مرضى الداء السكري من النوع الأول، وذلك لأن عند حرق الجسم للدهون للحصول على الطاقة ينتج ما يُسمى الكيتونات والتي لا تبدو جيدة تمامًا لمرضى السكر ولهذا يجب الرجوع إلى الطبيب أولا
  • الحوامل والمرضعات 
  • مرضى ضغط الدم المرتفع والذين يتناولون أدوية له 
  • بعض الرياضيين الذين يريدون الحصول على زيادة الوزن والعضلات بشكل أكبر

يجب التنويه هنا أنه إذا كان الشخص يُعاني من أي مرض أو عرض مزمن، فلا يجب أن يلجأ لأي نظام غذائي دون الرجوع للطبيب أولا ومعرفة مدى ملائمة هذا النظام لصحته. 

 

سادسًا : فوائد نظام الكيتو أمام الاضطرابات المختلفة  

على الرغم من أن هذا النظام يُطلق عليه دائمًا “نظام الكيتو دايت” وذلك لأن الهدف الأساسي له هو التخلص من الوزن الزائد، ولكنه قد يُعد فعالا في مواجهة عدد من الأمراض والأعراض المختلفة، وسوف نتناول عدد منهم الأن :

  • السكر من النوع الـ 2

أولا وأخيرًا لا يجب على مرضى السكري من النوع الأول أو الثاني تنفيذ هذا النظام أو أي نظام غيره دون موافقة الطبيب المتابع لهم كما سبق وذكرنا، ولكن أثبتت بعض الدراسات أن هذا النظام قد يحسن حساسية الأنسولين بنسبة 75%، كما أن هناك دراسة تمام على مرضى السكري من النوع الـ 2 وكان عدد المشاركين 21 شخص وأظهرت النتائج أن 7 منهم توقفوا عن أخذ أدوية مرض السكري.

  • أمراض القلب

على الرغم من أن هذا قد يبدو غريبًا ولكن يُساعد نظام الكيتو على تقليل عوامل الخطر بالإصابة بأمراض القلب وذلك نتيجة أنه يعمل على خفض مستوى الكوليسترول وتحسين الكوليسترول الجيد.

  • حب الشباب

تم ربط الكربوهيدرات بزيادة ظهور تلك الحبوب في الوجه، ولذلك فإن نظام الكيتو المنخفض الكربوهيدرات قد يعمل بفاعلية في محاربة حب الشباب ومنع ظهوره.

  • السرطان

على الرغم من أننا نحتاج إلى المزيد من الدراسات في هذا الصدد، ولكن ثبتت العديد من النتائج أن هذا النظام يعمل على علاج عدة أنواع من السرطان ويعمل على إبطاء نمو الخلايا السرطانية.

  • وظائف الدماغ

أثبت نظام الكيتو دايت تأثيره الإيجابي على تنشيط عمل الدماغ، وهذا يُساعد في مواجهة عدد من الاضطرابات مثل الزهايمر والنسيان البسيط واضطرابات النوم أيضًا.

  • متلازمة تكيس المبايض

يُساعد نظام الكيتو على مواجهة هذا العرض الذي يحدث للعديد من الفتيات، وقد يعود السبب وراء ذلك إلى انخفاض مستويات الأنسولين.

لم يتبقى لنا الأن سوى أن نخبركم بما هي الأطعمة التي يُمكن تناولها في هذا النظام وما هي الأطعمة التي لا يجب تناولها في هذا النظام. 

 

ما هي أطعمة نظام الكيتو دايت؟!  

سوف نقوم بتقسيم الأطعمة حسب أنواعها، إليكم أهم أطعمة نظام الكيتو :

  1. الخضروات منخفضة الكربوهيدرات : معظم الخضروات الخضراء، الطماطم، البصل، الفلفل والمشروم 
  2. اللحوم : اللحم الأحمر، السجق، الفراخ، الديك الرومي 
  3. الأسماك الدهنية : السلمون، التونة، الماكريل
  4. الجبن غير المُعالج : شيدر، ماعز، الجبن الأزرق، الموتزاريلا
  5. المكسرات والبذور: لوز، جوز، بذور الشيا والكتان، بذور اليقطين
  6. الزيوت الصحية : زيت الزيتون البكر، جوز الهند، الأفوكادو
  7. التوابل : الأعشاب والبهارات الصحيه، الملح، الفلفل
  8. الزبدة والقشطة الطبيعية الصحية 
  9. زبادي كامل الدسم
  10. البيض 

 

ما هي الأطعمة التي يجب تجنبها؟! 

سوف نقسم الأطعمة حسب أنواعها أيضًا، إليكم أشهر الأطعمة التي لا يشملها نظام الكيتو : 

  • الأطعمة السكرية : الحلوى، الآيس كريم، الكعك، وأيضًا الصودا والعصائر 
  • الحبوب : القائمة على النشويات مثل المكرونة، الأرز، القمح
  • الفاكهة : جميع أنواعها ماعدا بعض أنواع التوت
  • البقوليات : الفاصوليا، البازلاء، العدس، الحمص
  • الخضروات الجذرية : الجزر، البطاطا الحلوى، البطاطس 
  • الدهون غير الصحية : مثل المايونيز والزيوت النباتية المهدرجة 
  • بعض أنواع الصلصة : مثل الكاتشب والباربكيو 

وفي ختام حديثنا عن نظام الكيتو سوف نخبركم ببعض الملاحظات والأثار الجانبية التي يُمكن أن تحدث في بداية هذا النظام. 

 

ما هي الآثار الجانبية لنظام الكيتو دايت؟!  

على الرغم من أنه نظام أمن تمامًا للأشخاص الأصحاء، ولكن قطع الكربوهيدرات بشكل مفاجئ قد يؤدي إلى ظهور عدد من الأعراض والآثار الجانبية في بداية الأمر، ويُطلق عليها اسم “انفلونزا الكيتو” وتتمثل فيما يلي : 

  • اضطرابات في الجهاز الهضمي 
  • صعوبات في النوم 
  • خفض سكر الدم
  • انخفاض الطاقة
  • عسر الهضم 

ولهذا السبب يُنصح ببدأ النظام بشكل تدريجي والقيام بـ تقليل الكربوهيدرات نسبيًا قبل بداية النظام بحوالي أسبوع، وإذا كنت تعاني من انخفاض السكر لديك أو أي عرض مزمن أخر فنحن نكرر أهمية الرجوع إلى الطبيب المعالج أولا، والرجوع إلى خبراء التغذية بشكل عام لمعرفة هل يُناسبك هذا النظام أم لا وكم المدة والشروط التي يجب أن تلتزم بها. 

 

المراجع :


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



موقع الدكتور احمد ابو النصر

يسعدنى تلقي طلباتكم و استشارتكم في جميع طرق التواصل المتواجدة في موقعي لتقديم خدمة مثالية وسريعة من أجل صحة آمنة لكم

جميع الحقوق محفوظة © لموقع الدكتور احمد ابو النصر 2018-2019
المواد المنشورة في الموقع هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها أستشارة طبية او توصية علاجية


اعلي الصفحة


إتصل بنا

Phone : 00201281110113

Email : consultations@ahmedabuelnasr.com

Address :

9 شارع عمان متفرع من شارع محي الدين ابو العز العيادة بجوار مسجد ابو بكر الصديق .