مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت؟

_الذئبة_الحمراء_هل_هو_مرض_مميت؟.jpg

 

قد يكون سبق واستمعت لهذا السؤال من قبل “مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت؟!” ونظرًا لهذا التساؤل المتكرر سوف نحاول قدر المستطاع تقديم إجابة شاملة في هذا المقال.

أولاً : ما هو مرض الذئبة الحمراء؟! 

قبل أن نبدأ ونتحدث عن مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت أم لا، فلابد أن نفهم أولا ما هو هذا المرض من الأساس لكي تضح الأمور لنا جميعا. 

مرض الذئبة الحمراء يُعد من الأمراض المناعية الذاتية، حيث أنه في بعض الأحيان يبدأ الجهاز المناعي في مهاجمة الجسم وأجهزته المختلفة، وذلك ينتج عنه العديد من الأمراض التي تُعرف باسم الأمراض المناعية.، يحدث هذا النوع من الأمراض بسبب أن الجهاز المناعي يفشل في التمييز بين الأجسام والخلايا الغريبة الضارة التي يجب مهاجمتها وبين خلايا الجسم الطبيعية. 

يُعد مرض الذئبة الحمراء أكثر أمراض الأنسجة الضامة انتشارًا، وذلك لأنه يُصيب حوالي 5 مليون شخص حول العالم، ولكن النساء هن الأكثر إصابة بهذا المرض حيث أن حوالي 90% من الإصابات تكون للنساء، ومن خلال دراسة أخرى أثبتوا أنه يُصيب الإناث أكثر من الذكور بنسبة 13 إلى 1. 

اقرأ أيضا دليلك لعلاج الذئبة الحمراء بالنباتات الطبية

تعرف أيضا على أعراض نقص الكالسيوم وعلاجه طبيعياً

ثانيًا : هل مرض الذئبة الحمراء مزمن؟! 

بالفعل، مرض الذئبة الحمراء يُعد مرض مزمن طويل الأمد وقد يصعب تشخيص المرض وذلك نتيجة أن :

  • تشابه أعراضه في بداية الأمر مع عدد من الأمراض الأخرى.
  • أعراض هذا المرض تختلف من شخص إلى أخر.
  •  المرض يؤثر على العديد من الأجهزة وليس البشرة فقط.
  • الأعراض قد تمتد لتشمل آلام والتهاب المفاصل أو قد تحدث بعض الآلام في الصدر.

 ولكن يُعد العرض المميز لمرض الذئبة الحمراء هو ظهور طفح جلدي في الوجه قد يُشبة أجنحة الفراشة حيث أنه يظهر بعرض الوجنتين وهذا العرض تحديدًا هو السبب وراء تسمية المرض بهذا الاسم. 

أما عن مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت أم لا؟!  وهل هو مرض مُعدي أيضًا أم لا؟! ومتى يُصبح الأمر خطيرًا؟! وكل ما يخطر على بالك من أسئلة هو ما سوف ننتقل إليه ونُجيب عنه في الفقرات القادمة وبشكل تفصيلي. 

 

ثالثًا : مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت؟! 

يجب أن نشير أولا إلى أن أي مرض يُمكنك تخيله قد يُصبح التخلص منه أسهل إذا بدأنا في علاجه بأسرع شكل ممكن، أما فيما يتعلق بالذئبة الحمراء فعند الرجوع إلى تاريخ هذا المرض وجدوا أنه هناك من توفاهم الله ولكن السبب وراء ذلك كان عدم الخضوع للعلاج الذي أدى إلى تدهور المرض وتأثر عضو آخر داخل الجسم وهي “الكلى” مما تسبب في حدوث فشل كلوي والذي كان السبب الرئيسي الذي أثر على  حياتهم.

لكن مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت الآن؟!

اطمئنوا الذئبة الحمراء ليست مرض مميت أو قاتل، أثبتت الدراسات أن مع العلاج يُمكن لمريض الذئبة الحمراء أن يتعايش مع المرض حياة طبيعية تمامًا، حيث أنه على الرغم من أن الذئبة من أحد أمراض الجهاز المناعي الذي يقوم خلالها بمهاجمة عدد من أجهزة الجسم، ولكن الذئبة الحمراء ذاتها ليست مرض خطير أو مميت ويُمكن التحكم فيها وعدم تدهورها عن طريق العلاج المناسب واتباع التعليمات اللازمة، حيث أن الإحصائيات أثبتت الأتي :

  •  يُمكن لـ 80 : 90 % من مرضى الذئبة الحمراء أن يصلوا إلى متوسط العمر الطبيعي المتوقع بكل أمان عن طريق الالتزام بالتعليمات والعلاج. 
  •  يُمكن للأشخاص المُصابين بمرض الذئبة الحمراء التعايش معه لمدة تتراوح إلى 40 عامًا.

فعند النظر إلى الآراء الطبية المختلفة نجد أن هذا المرض مثله مثل الكثير من الأمراض الأخرى تكمن خطورته في تجاهله وعدم علاجه وترك المشكلة والأعراض تتفاقم بشكل كبير، أي أن الأطباء لم يعدوا يُصنفوا الذئبة الحمراء على أنه مرض قاتل أو مميت في وقتنا الحالي، خاصة مع التطور الطبي الدائم. 

 

رابعًا : هل مرض الذئبة الحمراء مُعدي؟! 

 بعد أن جابونا على مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت أم لا سوف نتطرق إلى معرفة ما إذا كان هذا المرض معدي أم لا،  ونظرًا إلى الإجابة التي قدمها الأطباء فهذا المرض ليس مُعدي ولا ينتقل من شخصًا إلى أخر ولا ينتقل عن طريق الجماع أيضًا.

ولذلك نحن نُقدم هذا المقال الآن لكي نطمئنكم قدر الإمكان، هذا المرض ليس مميت، هذا المرض ليس مُعدي، هذا المرض يُصبح خطير بالفعل ولكن في حالة إذا تم تجاهله وعدم علاجه نهائيًا وتظهر الخطورة هنا إلى تأثر باقي الأجهزة والأعضاء الضرورية في جسم الإنسان، ونظرًا إلى أهمية الكشف المبكر سوف نعرض في السطور القادمة ما هي أعراض هذا المرض التي يجب الانتباه إليها، بجانب ما هي الأسباب المحتملة التي قد تؤدي إلى ظهوره ثم نختم حديثنا ببعض طرق الوقاية من هذا المرض. 

 

خامسًا : ما هي أعراض الذئبة الحمراء؟! 

قبل أن تفكر في مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت أم لا أو معدي أم لا يجب أن تتعرف على الأعراض التي يجب ملاحظتها بأسرع شكل ممكن. 

على الرغم من اختلاف الأعراض من شخص إلى أخر وإلى تشابه الأعراض مع أمراض أخرى أيضًا، ولكن هذه هي أهم أعراض مرض الذئبة الحمراء : 

  1. طفح جلدي على الخدين والأنف يُسمى طفح الفراشة
  2. تتحول الأصابع إلى اللون الأبيض أو الأزرق  
  3. الشعور الدائم بالتعب الشديد
  4. ألم وتورم المفاصل 
  5. مشاكل تخثر الدم
  6. تساقط الشعر
  7. ألم الصدر 
  8. فقر الدم 
  9. الصداع

كل ما يُمكنك القيام به هو الانتباه جيدًا لظهور أي عرض من هذه الأعراض بشكل مفاجئ، خاصة أنها إذا لم تدل على الذئبة الحمراء فقد تعتبر مؤشر لوجود خلل أخر كـ الأنيميا على سبيل المثال، ولكن إذا لاحظت طفح جلدي على البشرة فيجب عليك الذهاب على الفور للطبيب وعدم تجاهل الأمر نهائيًا. 

 

سادسًا : أسباب مرض الذئبة الحمراء؟! 

على الرغم من أن السبب الرئيسي المؤكد لظهور هذا المرض غير معروف إلى الآن، ولكن أظهرت الأبحاث أنه يمكن أن يحدث المرض نتيجة هذه الأسباب :

1- الوراثة

المرض لا يرتبط بجين معين، ولكن غالبًا ما يكون الأشخاص المصابون بهذا المرض لديهم تاريخ عائلي بأحد أمراض المناعة الذاتية.

2- العوامل الخارجية

هناك عدد من العوامل التي يُمكن أن تؤثر على ظهور هذا المرض مثل : 

  • الأشعة فوق البنفسجية 
  • الإجهاد البدني 
  • بعض الأدوية 
  • الفيروسات 
  • الصدمة

3- الجنس

حيث أنه كما سبق وذكرنا النساء أكثر عرضة لهذا المرض من الرجال، كما أن الأبحاث أثبتت أن العرق له عامل أيضًا، وذلك لأنه في الولايات المتحدة ارتفعت نسبة الإصابة للنساء صاحبات البشرة السمراء عن الأخريات.

4- الهرمونات

يعتقد الأطباء أن هرمون الأستروجين له دور مع هذا المرض وذلك بسبب إصابة النساء به وأيضًا بسبب أن الأعراض تُصبح أكثر حدة في أوقات الحيض وأثناء الحمل.

والآن بعد أن تم الإجابة على مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت؟ وبعد أن تم ذكر الأعراض والأسباب، فلم يتبقى لنا سوى أن نعرض لكم أفضل طرق الوقاية التي يجب الالتزام بها لمواجهة هذا المرض. 

 

سابعًا : طرق الوقاية من مرض الذئبة الحمراء : 

  •  ممارسة الرياضة للعمل على تقليل تقلص العضلات وضعف العظام 
  • تجنب التعرض السلبي للشمس بسبب خطر الأشعة فوق البنفسجية 
  • ارتداء نظارة شمسية وقبعة عند الخروج في فترات النهار 
  • تجنب كل مصادر الحزن والتوتر والقلق قدر الإمكان 
  • الإقلاع التام عن التدخين لمنع النوبات القلبية 
  • الحفاظ على غسل اليدين والنظافة العامة
  • وضع كريم حماية من الشمس 
  • محاولة أخذ فترات راحة 

وأخيرًا سوف نعرض لكم أهم النباتات والأعشاب الطبيعية التي يجب الحفاظ على إدخالها في الطعام خلال اليوم : 

  • الثوم 
  • الكركم 
  • حبة البركة 
  • العسل الأبيض 
  • الريحان 
  • البابونج

نتمنى أن نكون قدمنا إجابة كافية عن سؤال مرض الذئبة الحمراء هل هو مرض مميت أم لا وكافة الأسئلة الأخرى التي يُمكن أن تراودك، وننصح فقط بالانتباه الجيد للأعراض والكشف المبكر والحفاظ على طرق الوقاية الممكنة. 

 

المراجع :


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



موقع الدكتور احمد ابو النصر

يسعدنى تلقي طلباتكم و استشارتكم في جميع طرق التواصل المتواجدة في موقعي لتقديم خدمة مثالية وسريعة من أجل صحة آمنة لكم

جميع الحقوق محفوظة © لموقع الدكتور احمد ابو النصر 2018-2019
المواد المنشورة في الموقع هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها أستشارة طبية او توصية علاجية


اعلي الصفحة


إتصل بنا

Phone : 00201281110113

Email : consultations@ahmedabuelnasr.com

Address :

9 شارع عمان متفرع من شارع محي الدين ابو العز العيادة بجوار مسجد ابو بكر الصديق .