أعرف أول أعراض نقص المناعة وعلاجها طبيعياً

_أول_أعراض_نقص_المناعة_وعلاجها_طبيعياً.jpg

 

تشمل أول أعراض نقص المناعة ظهور الإلتهابات المختلفة في الجسم مع بعض الأعراض الأخرى التي سنوضحها لك خلال من هذا الموضوع، وذلك لفائدتك وزيادة معلوماتك إذا كنت مصاب بمرض نقص المناعة.

ماهو نقص المناعة ؟ 

نقص المناعة هو ضرر يحدث في الجهاز المناعي الجسم وينتج عنه الضعف وعدم قدرة الشخص على مقاومة الأمراض المختلفة، وينقسم مرض نقص المناعية إلى نوعين يجب أن نعرفك بهم قبل توضيح أول أعراض نقص المناعة .. وهذا النوعان هم :

  • نقص المناعة الأولية وهو الذي يصيب الشخص عند الولادة ويمكن اكتشافه بهذه اللحظة أو حتى يمكن إكتشاف الإصابة به بعد مرور سنين، وتلعب العوامل الوراثية دور مهم في انتقال المرض من الأبوين للطفل من خلال الجينات، لذلك لا توجد طريقة لتجنب هذا المرض، وبحالة نقص المناعة الأولية يجب أن تلجأ للدعم الطبي في حالة تم إصابتك بعدوى متكررة أو حتى عدوى قوية أو بحالة عدم استجابتك للعلاج وذلك حتى تتجنب تفاقم الحالة، ويكون العلاج من خلال دعم جهاز المناعة حتى تعيش المريض بشكل طبيعي على مدار حياتك.
  • أما نقص المناعة المكتسب أو نقص المناعة الثانوي فهو مرض يحدث بسبب المؤثرات الخارجية، لذلك هو مرض مكتسب ولا يولد به الطفل على عكس أمراض نقص المناعة الأولية، ونقص المناعة الثانوي قد يؤثر ويضعف كفاءة الجهاز المناعي في الجسم، ويحدث هذا المرض بسبب التعرض لسوائل أجسام أشخاص ملوثة بفيروس عوز المناعة البشري والذي ينتج عنه الإصابة بمتلازمة نقص المناعة المكتسبة.

.الامراض

تعرف على أول أعراض نقص المناعة :

يمكن أن تتنوع أول أعراض نقص المناعة باختلاف نوع المسبب له .. ومن هذه الأعراض ما يلي :

  • تكرر الإصابة بالالتهابات في الجسم.
  • فقدان الوزن بصورة ملحوظة.
  • بطء النمو والذي يظهر بشكل خاص لدى الأطفال. 
  • حدوث تورم في الغدد الموجود بالجسم.
  • الإصابة بمرض فقر الدم والأنيميا.
  • التعرض لتورم في المفاصل في الجسم.
  • تناقص عدد الصفائح الدموية.
  • ظهور تقرحات في الجسم بصورة متكررة أيضًا.
  • حدوث طفح جلدي. 
  • الإصابة بمشاكل في اللثة.
  • التعرض لحساسية لبعض أنواع الطعام.
  • التهاب باطن جفن العين. 

 

تشخيص مرض نقص المناعة :

يجب اللجوء إلى الطبيب حالة التعرض لنقص المناعة وذلك لعلاج المرض والسيطرة عليه .. ويكون تشخيص المرض على النحو التالي :

  • يبدأ الطبيب تشخيصه لمرض نقص المناعة من خلال الفحص السريري ليكشف عن الأعراض المصاب بها المريض، ذلك بالإضافة إلى سؤال المريض عن تاريخه الطبي السابق.
  • يوصى الطبيب بعمل بعض الاختبارات .. مثل :
  1. اختبار تحليل الدم وذلك لمعرفة عدد خلايا الدم البيضاء ولمعرفة عدد “الخلايا التائية” ولمعرفة مستوى “الغلوبولين” المناعي.
  2.  اختبار الأجسام المضادة وذلك لمعرفة استجابة الجسم لهذا للقاحات الذي أخذها المريض في الاختبار، حيث إنه في حالة عدم وجود نقص في المناعة فسيقوم جهاز المناعة بإنتاج أجسام مضادة لمحاربة الجراثيم الموجودة في اللقاح، وإن لم ينتج جهاز المناعة أجسام مضادة لمحاربة اللقاح فهذا يعني وجود نقص فيه.

 

كيفية علاج أول أعراض نقص المناعة بالنباتات الطبية :

يمكن من خلال استخدام دعم الطبيعة في علاج الأمراض، والاستفادة ما تقدمه النباتات الطبية من تأثير قوي على جهاز المناعة في جسمك لتعالج بذلك أول أعراض نقص المناعة .. ومن هذه الأعشاب ما يلي :

  • الثوم :

يعتبر الثوم من أهم النباتات الداعمة لجهاز المناعة في الجسم، كما تشرف على كفاءة وظائف المناعة في الجسم ذلك لأن الثوم يعتبر مضاد حيوي طبيعي، ويمكنك استخدام خلاصة نبات الثوم والتي تتضمن على أضعاف فائدة النبات نفسه، حيث أنها عبارة عن تجميع خلاصة النبات من مواده الفعالة لتقوم بشفاء الامراض، كما يمكنك أيضًا استخدام نبتة الثوم بشكل مباشر أو وضعه في الطعام ولكنها ستكون أقل فعالية من الخلاصة.

  • الكركم :

الكركم هو نبات طبي يحتوي على مادة فعالة تسمى “الكركمين” وهي الموجودة في خلاصة النبات الطبية، والتي تؤثر بشكل قوي على مناعة الجسم وتعالج نقصها وتشرف على أداء الجهاز المناعي لوظائفه، ويمكنك استخدام خلاصة الكركمين لتحصل على فائدة أكبر وأسرع في الوقت، أو أن تستخدم نبات الكركم نفسه وتضعه على الطعام ضمن أنواع التوابل.

  • عشبة القتاد :

تدعم عشبة القَتَاد الجهاز المناعي في الجسم وتعالج أول أعراض نقص المناعة حيث أن عشبة القتاد تتضمن على خصائص طبيعية مضادة للالتهابات والبكتيريا أيضًا،  كما أن جذور القتاد تقوم بتنظيم استجابات الجسم المناعية للعدوى وتدعم مقاومته لها، ورغم فوائد هذا النبات إلا أنه يحذر على المرأة في حالات الحمل والرضاعة استخدامه، وذلك لأن لم يثبت آمانه بالنسبة لهن في هذا الفترات حتى الآن.

  • بذور دوار الشمس :

تساعد بذور دوار الشمس في علاج نقص المناعة وتعزيز هذا الجهاز في الجسم، وذلك لأن بذور دوار الشمس تتضمن على مضادات الأكسدة الطبيعية و “فيتامين هـ” والذي يحتاجه جهاز المناعة ليؤدي وظائفه بكفاءة ولا يختل أو يضطرب.

  • الزنجبيل :

يعالج الزنجبيل أول أعراض نقص المناعة ويدعم جهاز المناعة، وكما أشرنا أن خلاصة الزنجبيل لها فائدة مضاعفة أكثر من النبات نفسه لأنها تحتوي على تركيز المواد الفعالة والتي تدعم الجسم في هذا الصدد بفضل خصائصها حيث تحتوي على المُركبات الحيوية مثل ” مُركب الجينجنرول” المضاد للأكسدة والمهم للمناعة.

  • الشاي الأخضر :

تدعم خلاصة الشاي الأخضر صحة مناعة الجسم وتعالج نقصها، وذلك لأن الشاي الأخضر يحتوي في  تركيبته على مضادات الأكسدة الطبيعية المتمثلة في ” الفلافونويد” والتي تزيد من مناعة الجسم وتضاعفها.

  • الريحان المقدس :

الريحان المقدس أو الحبق المقدس هو نبات طبي يعزز الجهاز المناعي في الجسم ويساعد على مقاومة العدوى الفيروسية، حيث يقوم الريحان المقدس بزيادة نسبة بعض أنواع الخلايا المناعية التي تحمي الإصابة بالأمراض مثل ” الخلايا التائيّة المساعدة،  والخلايا القاتلة الطبيعية “.

 

طرق الوقاية من الإصابة بأول أعراض نقص المناعة :

نقدم لك في هذا الموضوع طرق الوقاية التي تحميك من التعرض للإصابة بأعراض نقص المناعة  ، ومن ضمن هذه الطرق أو النصائح التي يمكنك إتباعها .. ما يلي :

  • إتبع نظام غذائي صحي يحتوي في نسقه على الخضروات والفاكهة الطازجة الغنية بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة والتي تعتبر صديقة للجهاز المناعي في الجسم، وأيضًا محاولة أكل كلاً من “الأسماك مثل التونة والسلمون ، الشوكولاتة الغامقة، البطاطا الحلوة، اللوز ، البرتقال ، الفلفل الحلو، التوت”.
  • ابتعد عن تناول السكريات المضرة للمناعة والتي تقوم بخفض الخلايا المناعية المهاجمة للبكتيريا وذلك لعدة ساعات من تناول هذه السكريات.
  • إحرص على نظافتك الشخصية من غسل اليد جيدًا والاستحمام بشكل مستمر.
  • استخدم النباتات الطبية الداعمة لصحة الجهاز المناعي.
  • تجنب المؤثرات الخارجية الضارة مثل إدمان التدخين وشرب الكحوليات أو تعاطي المخدرات.
  • حاول أن تقوم ببذل مجهود بدني أوحتى ممارسة الرياضة بشكل منتظم مثل المشي لمدة نصف ساعة يوميًا.
  • يجب أن تأخذ قسط كافي من النوم لا يقل عن 7 ساعات يوميًا باي شكل حتى لا يزيد من نسبة هرمون الإجهاد في الجسم والذي يضر المناعة.
  • تحاشي أن تتعرض إلى الضغوط النفسية ونوبات القلق والتوتر العصبية التي تخفض من الاستجابات المناعية للجسم.

عرضنا لكم الموضوع أول أعراض نقص المناعة وبقية الأعراض أيضًا التي تظهر على المريض، مع شرح أنواع نقص المناعة ذلك بالإضافة إلى علاج المرض النباتات الطبية.

ارسل استشارتك.. على الرابط التالي لدعم كامل تحت إشراف الفريق الطبي للدكتور احمد ابو النصر.

ارسل استشارتك الان

المراجع :

healthline.com

verywellhealth.com

medicalnewstoday.com


Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



موقع الدكتور احمد ابو النصر

يسعدنى تلقي طلباتكم و استشارتكم في جميع طرق التواصل المتواجدة في موقعي لتقديم خدمة مثالية وسريعة من أجل صحة آمنة لكم

جميع الحقوق محفوظة © لموقع الدكتور احمد ابو النصر 2018-2019
المواد المنشورة في الموقع هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها أستشارة طبية او توصية علاجية


اعلي الصفحة


إتصل بنا

Phone : 00201281110113

Email : [email protected]

Address :

9 شارع عمان متفرع من شارع محي الدين ابو العز العيادة بجوار مسجد ابو بكر الصديق .